سفير دولة غربية بالسودان يؤم المصلين بالخرطوم (الصورة)

الخرطوم (السودان) ــ الرأي الجديد / أبو جعفر الخليلي

نشر حساب سفارة بريطانيا بالسودان على “تويتر” أمس تغريدة، ذكر فيها أن السفير البريطاني بالخرطوم عرفان صديق، أقام مأدبة إفطار أمام منزله دعا إليها المارة، وتبادل أطراف الحديث معهم، وأضافت السفارة أن السفير صديق أمّ المصلين في صلاة المغرب.
وقال السفير البريطاني في تغريدة “سعيد باستضافة إفطار شارع خارج مقر البعثة البريطانية، الذي شارك فيه عدد من المارة، وكانت تجربة سودانية أصيلة، وقمت لأول مرة بإمامة الصلاة منذ توليت منصب السفير بالسودان”.
وعُين عرفان صديق سفيرا لبريطانيا لدى السودان في أفريل 2018، خلفا للسفير السابق مايكل آرون، وسبق للسفير صديق أن شغل مناصب دبلوماسية في بغداد ودمشق والقاهرة وعواصم أخرى، والتحق بالعمل لدى وزارة الخارجية البريطانية عام 1998.
وحظيت تغريدة السفارة البريطانية بالسودان بتفاعل المغردين على تويتر، وتراوح التفاعل بين الإشادة بهذه المبادرة من ممثل بريطانيا بالسودان، وبين إضفاء بعض المزاح عليها، من قبيل تغريدة أحدهم قال فيها “صلاة السفير دي فيها فيزا شنغن”.
وقال مغرد آخر “ونعم السفير والتواضع”. وتساءل البعض عما إذا كان السفير البريطاني مسلما، فرد عليهم آخرون بأنه كذلك.
يشار إلى أن وفدا من السفارة الألمانية بالخرطوم سبق أن زار قبل نحو أسبوعين المعتصمين أمام القيادة العامة للجيش وسط الخرطوم، وأظهر مقطع فيديو بُث على وسائل التواصل الاجتماعي أعضاء الوفد – برئاسة هولغر تيلمان نائب رئيس البعثة – وهم يشاركون المعتصمين الهتاف والغناء والرقص.
وحظي المحتجون – الذين يواصلون اعتصامهم منذ أكثر من شهر للمطالبة بنقل السلطة إلى إدارة مدنية – بزيارة عدة وفود دبلوماسية من السفارات الأجنبية المعتمدة بالخرطوم لدعم مطالبهم، ومنهم القائم بالأعمال الأميركي ستيفن كوتسيس.

الوسوم
اظهر المزيد

التعليقات

إغلاق