تواصل إرتفاع العجز التجاري الغذائي خلال الثلاثي الأول من سنة 2019

تونس ــ الرأي الجديد
سجّل الميزان التجاري الغذائي خلال شهر جانفي سنة 2019، عجزا بقيمة 142.9 مليون دينار مقابل فائض بقيمة 76 مليون دينار، في الفترة نفسها من العام الفارط.
وبلغت نسبة تغطية الواردات بالصادرات 74 بالمائة مقابل 118.7 بالمائة الموسم الماضي، كما تم أيضا تسجيل انخفاض في قيمة الصادرات الغذائية، وارتفاع في قيمة الواردات، ويعود ذلك إلى ارتفاع نسق واردات الحبوب وتراجع نسق صادرات زيت الزيتون.
فيما سجل الميزان التجاري الغذائي، خلال شهر فيفري 2019، عجزا بقيمة 91.3 مليون دينار مقابل فائض بقيمة 268.3 مليون دينار، في نفس الفترة من السنة المنقضية، وسجلت قيمة الصادرات الغذائية إنخفاضا بنسبة 20.1 بالمائة في حين ارتفعت الواردات بنسبة 18.9 بالمائة، نتيجة العجز في ارتفاع نسق واردات الحبوب وتراجع صادرات زيت الزيتون.
وخلال شهر مارس الماضي، ارتفع العجز في الميزان التجاري الغذائي، إلى 211.8 مليون دينار، وسجلت الصادرات الغذائية إنخفاضا حادا مقارنة بشهر فيفري 2019، لتبلغ 12.3 بالمائة.
وتم خلال الأشهر الثلاثة الأولى من السنة الحالية، تسجيل ارتفاع في أسعار الحبوب بنسبة 53 بالمائة للقمح الصلب، و52.4 بالمائة للشعير، و21.2 بالمائة للقمح اللين.

الوسوم
اظهر المزيد

التعليقات

إغلاق