بعد إيقاف “سبور تونسنا”: الصحبي بكار يتحدث لــ “الرأي الجديد” عن “المافيا الرياضية” التي أزعجها البرنامج

تونس ــ الرأي الجديد / رضا حامدي
أكد الصحبي بكار مقدم برنامج “سبور تونسنا”، الذي يبث مساء كل اثنين على شاشة قناة “تونسنا”، أن البرنامج وقع إيقافه مدة 15 يوما بعد قرار اتحذته هيئة الاتصال السمعي البصري “هايكا”.
وقال بكار لــ “الرأي الجديد”، أن الإدارة ستمتثل لهذا القرار الذي وصفه بـ “الجائر والتعسفي”.
وشدد مقدم البرنامج، على أن الحقائق المثيرة التي تقدم في البرنامج، وجملة المواضيع التي تطرح، أزعجت الكثير ممن وصفهم “بالمتمعشين والمافيا الرياضية”، والذين يسعون بكل الطرق إلى إيقافه نهائيا، وفق تعبيره.
وبالعودة إلى أسباب إيقاف البرنامج، أكد الصحبي بكار لــ “الرأي الجديد”، أنها تعود إلى حصة يوم 4 مارس الماضي، والتي وجهت نقدا منطقيا لرئيس النادي البنزرتي عبد السلام السعيداني، بعد تهجمه في المباشر على الناطق الرسمي للنادي الإفريقي، كمال بن خليل خلال حصة رياضية في قناة منافسة.
وأضاف، أن اللجنة القانونية للنادي البنزرتي، وجهت شكاية للهايكا، وتم في أعقاب ذلك، إيقاف البرنامج.
وأكد مقدم برنامج ،”سبور تونسنا”، أنه سيواصل كشف الحقائق ولن يتراجع عن ذلك، خدمة للرياضة التونسية وللإعلام الرياضي النزيه، وفق تعبيره.
وأفاد الصحبي بكار حصريا، لـ “الرأي الجديد”، أنه سيقدم برنامج جديد بداية من يوم الاثنين 15 افريل، وطيلة مدة الإيقاف عنوانه “تصويرة صحيحة”، وسيكون ضيفه الأول عزيز زهير رئيس الترجي الرياضي السابق.
ويشار إلى أن قرار إيقاف برنامح “سبور تونسنا”، يعد أول قرار يتعلق ببرنامج رياضي، حيث لم يسبق أن وقع إيقاف برنامج من هذا النوع.

الوسوم
اظهر المزيد

التعليقات

إغلاق