حركة النهضة تستنكر التدخل الأجنبي في ليبيا

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)

أعربت “حركة النهضة” التونسية اليوم، عن استنكارها للتدخل  السلبي لبعض الأطراف الأجنبية، الإقليمية والدولية في الشأن الليبي، من خلال تأجيج الفتن وإثارة الصراعات الداخلية، بدل المساهمة في حقن الدماء، وحماية الأنفس والأعراض”، حسب قولها.
واعتبرت “النهضة”، في بيان أصدرته أمس، أنّ ما أسمته “النزوع إلى التصعيد العسكري”، يعدّ مدخلا لاستباحة دماء الليبيين وتهجيرهم ومقوضا للمسار السياسي السلمي ومهددا للسلم الاجتماعي والأهلي في ليبيا الشقيقة ، إلى جانب كونه يمثل خطرا على أمن المنطقة واستقرارها.
ودعت الليبيين وكل الفرقاء السياسيين، إلى “رفض الحلول العسكرية وتغليب لغة الحوار والتوافق، في إطار حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا”.
وأعربت النهضة عن دعمها  لكل القوى التي تعمل على النأي بالأزمة الليبية عن التدخلات الخارجية، والسعي إلى بناء  الدولة المدنية الديمقراطية، والقطع مع أشكال التسلط على إرادة الشعب الليبي مهما كانت عناوينها، وفق تعبير البيان، الذي وقعه رئيس الحركة، راشد الغنوشي.

الوسوم
اظهر المزيد

التعليقات

إغلاق