آخر تحديث: الأحد 17 فيفري 2019, 21:01:19.
آخر الأخبار

الأمني مهدي بالشاوش لــ "الرأي الجديد": المافيا التي تدير السوق السوداء في الملاعب أقوى من الدولة

06 ديسمبر 2018 -- 11:32:37 54
  نشر في إجتماعي

تونس ــ الرأي الجديد / صفية المحرر

أكد النقابي الأمني، مهدي بالشاوش، أن ظاهرة العنف في الملاعب يمكن القضاء عليها من خلال إجراءات، كانت قد اتبعتها دول أخرى، مثل إنقلترا، و"تتعلق أساسا بقائمات سوداء تضم مرتكبي العنف، وتسليط خطايا مالية عليهم"، إضافة إلى "الترفيع في أسعار التذاكر".

وأشار مهدي بالشاوش، في تصريح لــ "الرأي الجديد"، اليوم الخميس 06 ديسمبر 2018، أن الطريقة التقليدية في بيع التذاكر الخاصة بالمباريات الرياضية، والتي تؤمنها وحدات الأمن، تؤدي إلى استنزاف طاقات الوحدات الأمنية في حين أنه بالإمكان بيع التذاكر عبر الانترنت، وهي طريقة توفر كثيرا من التنظيم وتقطع مع السوق السوداء.
وفي أسباب عدم تطبيق هذه الإجراءات، يقول بالشاوش: "يبدو أن المافيا التي تدير السوق السوداء، أقوى من الدولة، والحال أن الإجراءات التي تم ذكرها سالفا كفيلة بتنقية المناخات وتجنب الاحتقان بين الأمن والجماهير، خاصة وأن الوحدات الأمنية تكون منهكة بدنيا ومعنويا ونفسيا، مما يؤدي الى التشنج".
وتحدث النقابي الأمني، من جهة أخرى، عما سماها بــ "بطاقات هوية رياضية"، من شأنها المساعدة في جمع قاعدة بيانات حول العناصر المشاغبة، والصادرة في شأنها أحكام قضائية، حتى يتم منعها من الدخول، خاصة مع توفير وسائل تكنولوجية تمكّن من إتمام العملية.
وشدد مهدي بالشاوش، على "ضرورة التركيز على العقوبات الشخصية، وعدم معاقبة الجماهير جراء تصرفات فردية"، مشيرا في السياق ذاته، إلى أن وجود الأمن داخل الجماهير، أصبح يخلق إشكالا، خاصة وأن الجماهير تعتبر ذلك اقتحاما لمجالها، وتدخلا في عملها، مضيفا: "نحن نقترح أشخاصا مكونين من شركات مختصة في مجال الـتأطير للجماهير الرياضية، وهذا سيتوجب إطارا قانونيا لتنظيم العمل، ويتطلب تكلفة مالية كبيرة جدا، وبالتالي توكل هذه المهمة إلى الأمنيين الذين لا يتقاضون معاليم مقابل ذلك".
واعتبر أن مهام الاستقبال والتوجيه والتنظيم، ليست مهام أمنية، وهو أمر معمول به على المستوى الدولي"، وفق تعبيره.
وأوضح محدثنا أن الجهات الرسمية بعيدة كل البعد عن الواقع، ولا تبحث عن الحلول الجذرية، وإنما تعتمد التعامل الظرفي، من خلال مسكنات لا تحل الإشكال، وهي مدعوة إلى تحمل مسؤولياتها في هذا الإطار.

رياضة

تقارير

أزمة المؤسسة التربوية: الجميع يدعو إلى إيجاد الحلول.. ولا أحد يتقدّم بهذا الإتجاه

أزمة المؤسسة التربوية: الجميع يدعو إلى إيجاد الحلول.. ولا أحد يتقدّم بهذا الإتجاه

سنة بيضاء ...الأزمة متواصلة .. والتلاميذ يهدّدون

سنة بيضاء ...الأزمة متواصلة .. والتلاميذ يهدّدون

حالة الإقليم: التفاعلات الرئيسية في منطقة الشرق الأوسط 2018 – 2019

حالة الإقليم: التفاعلات الرئيسية في منطقة الشرق الأوسط 2018 – 2019

بعد اتهام رئيس الحكومة بــ

بعد اتهام رئيس الحكومة بــ "الإنقلاب".. الشاهد والأمن الرئاسي وبرلمانيون يردّون على سليم الرياحي

الأمطار الطوفانية.. أبرز الولايات المتضررة وآخر المستجدات

الأمطار الطوفانية.. أبرز الولايات المتضررة وآخر المستجدات

حريات

"الهايكا" تطالب بسحب مشروع القانون الإطاري المنظم ...

تونس ــ الرأي الجديد

دعا رئيس هيئة العليا المستقلة للإتّصال السمعي البصري النوري اللجمي، اليوم الإربعاء 13 فيفري 2019، الحكومة إلى سحب مشروع القانون ...